“مصر” بطلة رواية “بحيرة للكبريت” للمصري محمد نجار الفارسي

0

صدرت للروائي المصري محمد نجار الفارسي روايته الجديدة (بحيرة الكبريت) عن مطبوعات طيوف للنشر والتوزيع.

وهذه الرواية بالغة الخصوصية، كتبت بلغة بالغة التكثيف، باحثة فى أعماق القضية المصرية الكبرى، طارحة الأسئلة الجارحة حول الكيفية المذهلة التى تحتفظ بها مصر بعودها مستقيمًا، على الرغم من كل ما يحيط بها من تآمر حتى فى محيطها القريب،  وكل ما يشتعل داخلها من صراعات يتم إشعالها مرة بعد مرة بأيد متعمدة آثمة.

كيف يمكن للتفاصيل الصغيرة في حياة البسطاء أن تضع أيدينا على الجراح الكبيرة في هويتنا، وكيف يمكن للمجتمع الأسواني البسيط أن يجسد لنا ملامح الأزمة السابقة على الخامس والعشرين من يناير والمؤدية إليه.

هذا بعض ما تعدك الرواية بأن تطرحه معك وعليك، وذلك في نسق فني شديد الإحكام، ولغة سردية شديدة التفرد.

محمد نجار الفارسي، قاص وروائي مصري، من مواليد عام 1973م بقرية فارس بمحافظة أسوان. حاصل على ليسانس اللغة العربية وآدابها والعلوم الإسلامية بكلية دار العلوم جامعة القاهرة. عضو اتحاد الكتّاب المصري. عمل محررا صحفيا بعدد من الصحف ومنها “الجماهير” “التحدي” و”الوفد”. من أعماله: “الفوارس” (مجموعة قصصية – 1999م).. “هذا إسلامي” (مجموعة مقالات – 2002م).. “النّسّاب” (مجموعة قصصية – 2010).. “مشاكسات نميلة” (رواية للأطفال – 2010م).. “حط النوى” (مجموعة قصصية – 2012م).. “جنوبًا شرق النهر” (رواية – 2014م).. “القاهرة.. روما” (رواية – 2014م).. “بحيرة الكبريت” (راوية 2016).

حصل على عد من الجوائز والمنح ومنها: جائزة القصة القصيرة من جمعية المستثمرين بالعاشر من رمضان (2001).. جائزة القصة القصيرة من مركز رامتان الثقافي (2003).. القصة القصيرة المميزة من مسابقة نجلاء محرم  الأدبية (2004).. جائزة القصة القصيرة على مستوى محافظات الصعيد وتكريم رئاسة الجمهورية (2008).. جائزة أدب الطفل من مسابقة كتاب الجمهورية الكبرى (2010).. منحة التفرغ من وزارة الثقافة المصرية.. جائزة الراوية على مستوى الوطن العربي في مسابقة الناقد ربيع مفتاح (2016).

التعليقات

التعليقات

اترك تعليقًا

من فضلك اترك تعليق
من فضلك ادخل اسمك هنا